مبدعون فلسطينيون يعيدون إحياء ثورة البراق
تاريخ النشر 21 Mar 2023

الفن الفلسطيني

الفن الفلسطيني بواسطة الجزيرة

مبدعون فلسطينيون يعيدون إحياء ثورة البراق
نابلس– مرتديا زيه العسكري القديم المتناسق مع الحدث بزمانه ومكانه وطبيعته، أبدع الفنان الفلسطيني أمجد غانم وهو يؤدي دوره كضابط إنجليزي يرأس مخفرا، في مشهد تمثيلي بمسلسل "أم الياسمين" الذي بات في مراحل تصويره الأخيرة ليكون أول عمل فني درامي عن مدينة نابلس.
وفي منزل يعود لعائلة العمد العريقة بنابلس، وهي واحدة من 8 عائلات وردت في المسلسل، يسابق غانم وفريق "أم الياسمين" الزمن لاستكمال المسلسل الممتد على 29 حلقة وبمدة 35 دقيقة للحلقة الواحدة.
المسلسل من إخراج الفلسطيني بشار النجار، وتدور أحداثه حول مدينة نابلس بين عامي 1929 و1935، منطلقا من ثورة البراق في القدس، ومستعرضا البيئة النابلسية الاجتماعية والثقافية وعادات المدينة وتقاليدها وأكلاتها ولكنتها المميزة.
يهتم المسلسل بخط النضال الثوري لنابلس كجزء أصيل من المجتمع الفلسطيني المقاوم، ويتوقف عند بدء أحداث الثورة الفلسطينية عام 1936 تمهيدا لجزء ثان، يتم التحضير له وينتهي مع نكبة الفلسطينيين عام 1948، وكيف أسهمت نابلس في استقبال المهجرين وفتح دواوينها ومساجدها وحماماتها العامة لهم.
المصدر : الجزيرة



كل التعليقات ( 0 )

أخبار ذات صلة

المزيد من الأخبار

جميع الحقوق محفوظة © 2023 الحوادث
طورت بواسطة : Zahid Raju