Al Hawadeth for Arab Americans

اليوم :
  • :
  • :

في القدس "عشب على حجر.. وخوف الغزاة من الذكريات"

تاريخ النشر: 8/29/2022 10:00:47 PM

 

 

قبل خمسة آلاف سنة مهدها العرب اليبوسيون منطلقا للتواصل مع السماء، فهي مدينة الإله شاليم أحد آله الكنعانيين، ثم سكن فيها أو جاورها أو مر فيها "عليهم السلام جميعا " إبراهيم وايوب وداوود وسليمان وغيرهم من الأنبياء (والله اعلم في صدق الرواية.. فأنا اميل لرواية المؤرخين الذين يقولون ان مملكة النبي سليمان اقيمت في اليمن وليس فلسطين) ثم قام عيسى عليه السلام من مرقده وصعد إلى السماء من كنيسة القيامة، وعرج خاتم الأنبياء محمد (ص) الى السموات من فوق صخور القدس.

كم هذه المدينة في جوفها من ملاحم وروايات وسرد في التاريخ؟!، الماشي في القدس ومنعرجاتها وسلالمها تدب قدماه على الطرقات الحجرية فتهتز المفاصل بذبذبات صرير عجلات عربات خيل الجند الراحلين عنها. وعندما يرنو المرء الى عقود سقوفها وقناطرها ويتحسس حجارة أبنيتها، يروي له كل حجر فيها حكايته، فمنهم من يروي قصة الملك أخناتون الفرعوني وآخر يتحدث عن الملك البابلي نبوخذ نصر وآخر يروي عن الإسكندر الأكبر وهادريان والخليفة عمر بن الخطاب وريتشارد قلب الأسد، وصلاح الدين ثم بطولات شباب ونساء القدس التي لا تنتهي..

حدثني أحد الأحفاد المغتربين، والمولدين في الشتات، والذي يسعى جاهدا للحصول على تصريح للإقامة في موطنه الأصلي، عن زيارته لجده المقيم في القدس، وأنه سأله عن كيفية بناء أبنية الحجر القديمة في القدس، في ظل عدم وجود مادة الأسمنت قديما، فقال له الجد المقدسي: "كنا نقلع الصخور ونشويها في أتونات عالية الحرارة حتى تصبح شيد (الجير) ثم نطفئه بماء بئر أيوب، الذي ورد ذكره في القرآن الكريم ﴿ارْكُضْ بِرِجْلِكَ هَذَا مُغْتَسَلٌ بَارِدٌ وَشَرَابٌ﴾، أو ماء نبع سلوان أو ماء نبع بلدة لفتا فكلها مياه مباركة، فقد بارك الله في القدس واكنافها، ثم نخلطه بالماء وزيت الزيتون فتصبح الخلطة مادة تركيب أقوى من الإسمنت لبناء الحجر". ويضيف الجد "هل تعلم ان زيتون القدس لا ينخره الدود؟" مسترسلا ومجيبا على سؤاله "لانه مبارك". ويقول الحفيد كنت أتطلع الى جدي وهو يتحدث وأسترق النظر إلى وجه جدتي وأتمعن في التنوع الهائل في أشكال أهلي المقدسيين. عينا جدتي سوداوان وقسمات وجهها وأنفها تأخذك الى عوالم البادية العربية في حين، أن عيني جدي زرقاوان وبشرته بيضاء تجعلك تخاله أنه أحد سكان ضفاف نهر الراين في اروبا. وتساءل الحفيد "عجبا كم هذان الكهلان الضاربان في عمق تاريخ بيت المقدس فيهما من التنوع المذهل ؟".

نعم، كانت جحافل الغزاة تمر في هذه المدينة على مر التاريخ فتغير اسمها من يبوس الى شاليم ثم أُورشليم وإيليا وجروساليم وبيت المقدس والقدس،  وقطعا هؤلاء يؤثرون في سكانها وثقافاتهم فتتشكل فيها المعتقدات وخاصة السماوية منها، ويزرع بعضهم شيئا من جيناتهم فيها، إلا أن أهلها يصمدون ويبنون بيوتها ومؤسساتها وطرقاتها والغزاة أبدا يرحلون. فما أن تنتهي مرحلة من مراحل الإعتداء والإحتلال حتى يعود أهلها لمواصلة الحياة ومسح غبار سنابك خيل الغزاة عن حجارة المدينة، وتنظيف ساحات الصلوات من روث دوابهم، ونفث البخور وإعادة التواصل مع السماء.

في هذه المرحلة من مراحل الغزو، وعلى الرغم من مرور قرن من الزمن عبثت فيه جنازير دبابات وجرافات الغزو الاستعماري البريطاني والصهيوني الأوربي بالساحات المقدسة، وعملت على ترحيل أهل فلسطين منها ومن القدس الغربية (أراضي لفتا ودير ياسين وعين كارم..) واستزرعت فيها الفقراء من يهود شعوب أوروبا، إلا أن كثير من أهلها في القدس الشرقية تحصنوا في قلاعها وصمدوا وكانوا غير قابلين للإقتلاع.

هؤلاء الفلسطينيون عددهم يقترب من 350 الف فلسطيني عربي يحمون أرضهم وبلادهم وإرثهم ومقدّس المسلمين والمسيحيين بأجسادهم على الرغم من عمليات التهجير القسري والمنهجي. هؤلاء 350 ألف إرادة صلبة يشكلون الأرض المالحة العصية على الإستزراع الشيطاني، ولكنهم أيضا بشر يناضلون للحصول على لقمة العيش هناك بالرغم من التمييز العنصري والإذلال الذي يمارسه الإحتلال وبالرغم من تدمير منازلهم ومصالحهم الاقتصادية.

وإذا كان العرب والمسلمون والمسيحيون وحتى اليهود الذين لم يتصهينوا، حريصين على القدس وما تمثله من إرث إنساني وحريصين على العدالة وحقوق الانسان، فان عليهم تمكين أهل بيت المقدس من الحصول على لقمة العيش بكرامة، واستقطاب الكفاءات وعدم رحيل الشباب الباحثين عن العمل.

يشكل اهل القدس العرب 37% تقريبا من سكان القدس، وتشير إحصاءات معهد القدس لدراسات إسرائيل «أن 80% من الفلسطينيين في الشطر الشرقي تحت خط الفقر!! مقابل 28% (إسرائيليين) في الشطر الغربي، وأن 69% من عمال البناء في المناطق المأهولة باليهود في القدس اليوم هم فلسطينيون من الشطر الشرقي.، 55% من عمال المواصلات العامة والبريد والمخازن فلسطينيون. ويشكل الفلسطينيون 42 % من العاملين في مرافق الخدمات والإسناد والإدارة والمطاعم والفندقة في الشطر الغربي.

للحفاظ على القدس من التهويد ومن تغيير بنيتها التاريخية والثقافية والحضارية والانسانية، المطلوب من المستثمرين العرب والفلسطينيين إقامة مشاريع اقتصادية بالاشتراك مع سكان القدس ورام الله وبيت لحم ونابلس؟ وهذا أيضا ينطبق على الدول الخليجية ذات الفائض المالي الفلكي، تستطيع قطر أن تشارك أهل الخليل في صناعة الأحذية وكرات قدم المونديال القادم فيها، فهم مهرة في هذه المهنة، وتستطيع هذه الدول أن تشارك أهل القدس وبيت لحم في بناء المجمعات السياحية فسكانها مهرة أيضا، ان مجالات الإستثمار هناك غير محدودة في كافة المجالات.

ان جوهر الأمور في فلسطين يتلخص في بقاء الفلسطيني على الأرض، وهو ما يؤدي الى افشال استراتيجية الصهيونية ومن وراءها قوى الإمبريالية الجديدة في إنجاز إسرائيل كدولة امبريالية قوية في منطقة فاشلة تدب فيها الفوضى، والركن الأساسي في إنجاز هذا الكيان يستند على عمليات التفريغ والإحلال (ترحيل العرب واستزراع الصهاينة في فلسطين) .

هناك في القدس واكنافها شعب حي يصمد ويحرس المقدسات ويضحي ويصنع الامل،الى الحد الذي جعل الشاعر الكبير محمود درويش يقول  "على هذه الأرض ما يستحق الحياة.. هتافات شعب لمن يصعدون الى حتفهم باسمين.. عشب على حجر.. وخوف الغزاة من الذكريات". ينشر المقال في ضوء حق حرية التعبير، والآراء المنشورة تعبر عن آراء المؤلف (المؤلفين) والذي هو وحده مسؤول عنها وعن مدى صحة المعلومات الواردة، ولا تعكس بالضرورة آراء جريدة "الحواث" أو الحوادث للعرب الأمريكيين أو alhawadeth.net أو أي من محرري الجريدة أو الموقع الالكتروني .

إقرأ أيضاً

الدمعة المليار

الدمعة المليار يوسف غيشان أما قبل فإن أول محاولة شعرية في العائلة-عائلتي طبعا-انبثقت من جدتي «تمام» في منتصف ثلاثينات القرن المنصرم، حينما مات حمار العائلة العزيز، فقد نادت على أمي (مرثا) زوجة أبي الأولى، وجلست تبكي (تمعد) على الحمار، وهي تقول: يا مرثا نوحي وانا بنوح يا حمارنا في الحوش مشبوح ثم يشرعن معا في البكاء على جثة الحمار، حتى يشعرن بأنهن قد قامتا-بكل كفاءة واقت...

هل تحافظ أمريكا على موقع الهيمنة التي تبوأته منذ انهيار الاتحاد السوفييتي؟

عبد الحميد صيام تنعقد الدورة السابعة والسبعون الحالية للجمعية العامة للأمم المتحدة في ظل متغيرات عالمية لم تكن موجودة في الدورة السابقة. ففي الدورتين السابقتين كانت جائحة كورونا التطور الأبرز والتحدي الأخطر على المسرح العالمي، وما تركته من أثر وفواجع جعل الدورتين الخامسة والسبعين والسادسة والسبعين تعقدان عن بعد أو بحضور محدود جدا. هذه الدورة ستكون كلها حضوريا بعد تراجع الجائحة، لكن المستجدات ه...

أمم متحدة في تهميشها للقضية الفلسطينية!

صبحي غندور* تنتظر القضية الفلسطينية اجتماعات الدورة 77 للجمعية العامّة للأمم المتحدة، والتي راهنت السلطة الفلسطينية عليها في السنوات الماضية بعد تعثّر المفاوضات مع إسرائيل، بهدف تحقيق اعتراف دولي بحقّ قيام الدولة الفلسطينية وتثبيت وجودها في هذا المحفل الأممي. لكن "الأمم المتحدة" – كانت وما تزال- أشبه بشركة مساهمة لها جمعيتها العمومية التي تلتقي سنوياً، بينما قراراتها الفاعلة تكون في "مج...

الغرب والكيل بمكيالين في السياسة والديمقراطية

اولا لنعترف ان الغرب داخل مجتمعاتهيمارس الديمقراطية بكل تفاصيلها ويحترم حقوق الانسان بلا تمييز ويضمن الحياة الكريمة لمواطنيه ويملك قضاء نزيه فيه العدل والمساواة وتداول السلطة … اما في السياسة الخارجية فهي امتداد للسياسة الاستعمارية القديمة بتقنيات مختلفة جديدة وبمساعدة عملائهم المحليين ..فهم يمارسون الاكاذيب لتتماشى مع مصالحهم بذريعة نشر الديمقراطية وحقوق الانسان والحريات وهي عبارة...

الحقوق الفلسطينية.. الواقعية والرؤية

جيمس زغبي إليكم قصة لم أذكرها من قبل: سافرت إلى تونس أواخر عام 1993 للقاء رئيس منظمة التحرير الفلسطينية ياسر عرفات. كنت وقتها رئيسًا مشاركًا في مشروع"بناة من أجل السالم" الذي دشنه آل جور، نائب الرئيس الأميركي آنذاك للمساعدة في خلق فرص عمل وتعزيز النمو الاقتصادي في الأراضي الفلسطينية المحتلة. ارسلت إلى تونس للقاء الرئيس عرفات واللجنة التنفيذية لمنظمة التحرير الفلسطينية لشرح مهمتنا والحصول على د...

التحولات التاريخية في البنى الاجتماعية

إبراهيم أبو عواد / كاتب من الأردن 1 التحولاتُ التاريخية في البُنى الاجتماعية لا تنفصل عن التغيُّرات في السلوك الإنساني ، الذي يتداخل معَ الأحداثِ اليومية ، والظواهرِ الثقافية . وهذا التداخلُ يُؤَسِّس رُؤيةً فلسفيةً تَكشِف مصادرَ المعرفة داخل طبيعة اللغة التي تنعكس على علاقة الفرد بالجماعة ، وتَكشِف أبعادَ السُّلطة الحياتية في تاريخ المجتمع ، باعتباره وَعْيًا يتجسَّد في سياسة البناء ال...

نظام التاريخ في الوجود والثقافة

إبراهيم أبو عواد / كاتب من الأردن 1 التاريخُ لَيس مجموعةً مِن الشظايا المتناثرة في العلاقات الاجتماعية ، وإنَّما هو نظامٌ وُجودي يَشتمل على مركزية الزمن في الذات والآخَر ، ومُمَارَسَةٌ واعيةٌ تَحتوي على فلسفة النشاط الإنساني ، ومجالٌ ثقافيٌّ مفتوح على الروابط بين تأثيرات السُّلطة وإنتاجات المعرفة وإفرازات اللغة . والنظامُ الوجودي ليس انعكاسًا للتاريخ الذي يحتاج إلى تحليل ، أوْ رَدَّةَ فِ...

رجال وفئران

رجال وفئران يوسف غيشان قرأت عن نظرية في علم السياسات الدولية، يمكن أن نسميها نظرية (كيس الخيش)، وهي موضوعة ومصممة لغايات قيادة وسيادة واستعباد واستبعاد الناس والعباد في كل زمان ومكان.
تتلخص النظرية في قصة شعبية تتخذ أشكالا متنوعة، نسختنا العربية تقول إن مهندسا زراعيا، جلس في القطار بجانب فلاح. كان الفلاح يحمل كيسا من الخيش، وهو قماش خشن يسمح بالتنفس لمن بداخله.
كان الفلاح ينام عدة دقائق ثم يصحو ...

MENA region: Growth and new Thinking Needed

By Bob Rabboh This article highlights the population explosion in the above region, as well as some of major problems. Countless studies show that after seven decades, the region still looking for economic growth model. That said, formal colonization of the MiddleEast ended seven decades ago, the region unable to find a clear model or path to growth. The facts are described and analyzed. 1.0...

لماذا السعودية ومصر ….

اصبحت السعودية ومصر لاعبين مهمين في الصراع العالمي بعد الحرب الروسية الناتوكرانية ليشكلوا رقما مهما في محور التحالفات الجديدة .. واصبحوا فاعلين وليس المفعول بهم كما في السابق …فزيارة بايدن كانت فاشلة رغم توقيعه للعديد من الاتفاقيات الاقتصادية …الا أنها جاءت اولا لتحسين صورته الداخلية بعد تدني شعبيته و التي اصبحت بالحضيض وثانيا الطلب من السعودية زيادة انتاج النفط وخاصة بعد التضخ...

في القدس "عشب على حجر.. وخوف الغزاة من الذكريات"

قبل خمسة آلاف سنة مهدها العرب اليبوسيون منطلقا للتواصل مع السماء، فهي مدينة الإله شاليم أحد آله الكنعانيين، ثم سكن فيها أو جاورها أو مر فيها "عليهم السلام جميعا " إبراهيم وايوب وداوود وسليمان وغيرهم من الأنبياء (والله اعلم في صدق الرواية.. فأنا اميل لرواية المؤرخين الذين يقولون ان مملكة النبي سليمان اقيمت في اليمن وليس فلسطين) ثم قام عيسى عليه السلام من مرقده وصعد إلى السماء من كنيسة القيامة...

الفلسطينيون الأسرى: عندما نفرض شروطنا على العدو نكون قد امتلكنا حريتنا

الفلسطينيون الأسرى: عندما نفرض شروطنا على العدو نكون قد امتلكنا حريتنا عبد الحميد صيام تمكنت أثناء زيارتي للوطن بمساعدة من بعض الأصدقاء الشجعان، أن أتحدث شخصيا مع أسيرين فلسطينيين محكومين لمدد طويلة. هذه هي المرة الأولى التي نجحت فيها بالتواصل مع أسرى داخل الزنازين ومن وراء القضبان، ولا يسألن أحد كيف تمكنت من ذلك، بل الأهم من ذلك هو الاهتمام بما قالوه لي شخصيا. وقد حاولت أن أفهم أكثر وأتعلم أ...

Six Decades after Independence, New Thinking IS Needed.

*By Bob Rabboh photo/ copy fromAbout Qatar -Interesting information (hukoomi.gov.qa) Qatar's Foreign Policy: Dialogue and Diplomacy Countries conducts their foreign relations and interact with each other through their foreign policies and thus foreign policies are like a charter containing national interests. It is a direct reflection of a country's traditional values and overall nati...

مطعم الوشوم...يا عيب الشوم

مطعم الوشوم...يا عيب الشوم يوسف غيشان أجمل التنبؤات التاريخية – التي يسمونها علم المستقبل-يمكن استنباطها من أحداث جانبية حصلت في مكان ما، وزمان ما. من بين هذه الأحداث ما حصل مع أحد المطاعم الأمريكية الكبرى الذي قدم عرضا فريدا لجلب الزبائن، فقد أعلن عن استعداده لتقديم وجبة مجانية طوال العمر لكل من ينقش على أي مكان مكشوف وظاهر للعيان من جسده (لغرض الدعاية طبعا) شعار المطعم (اللوغو) مع اسم و...

المزيد...