Al Hawadeth for Arab Americans

اليوم :
  • :
  • :

حِلّوْ عنا

تاريخ النشر: 9/29/2021 9:47:50 AM

حِلّوْ عنا، بقلم عدنان خليل

حِلّوْ عنا... بهذه الكلمات ختم الرئيس الفلسطيني أبو مازن كلمته في الجلسة 76 للجمعية العامة للأمم المتحدة بعد أن قدم خطة ومطالب واضحة للمجتمع الدولي وللأمين العام للأمم المتحدة، تتضمن الشروع بإدارة مباحثات سلام، وتشكيل آلية دولية لتوفير الحماية لفلسطين حسب القرارات الدولية. كما تضمن خطاب أبو مازن تهديدا مبطنا بسحب الاعتراف بإسرائيل إذا لم تنسحب لحدود ما قبل حرب1967 ، بما في ذلك القدس الشرقية، وتهديدا اخر باللجوء لمحكمة العدل الدولية.

الواقع ان خطاب محمود عباس، أبو مازن، معد ببراعة وحمل مضامين في غاية الأهمية، ان كان في تشخيص واقع الاحتلال او في طرح خطط الخروج من المأزق الفلسطيني الإسرائيلي، كما تضمن الخطاب التعبير عن الضجر من اللامبالاة الدولية والإسرائيلية بتوجيه ومخاطبة الإسرائيليين بعبارة "حلو عنا".

ولكن يا للأسف، لن يكون لهذه العبارات والتهديدات الصدى المطلوب في اذن الإسرائيلي او الأمريكي، وستدخل من اذن وتخرج من الأخرى، ولن يحسبوها الا كونها "فشة خلق" للتنفيس عن غضب الرئيس من عدم التفاتهم لمطالب القيادة الفلسطينية. أما على الصعيد الداخلي، فان المواطن الفلسطيني لم يعد يعير انتباها للحديث عن الوحدة الداخلية والانتخابات، ويرى انها لا تتحلى بالمصداقية. وبخصوص التهديدات التي حملها خطاب الرئيس الفلسطيني باللجوء الى الأمم المتحدة والمحكمة الدولية، فان الشعب الفلسطيني لا يرى فيها الجدية المطلوبة ولا يجد فيها عزاءا لمظلوميته، فأبو مازن ليس كاسترو ولا نلسون مانديلا ولا ياسر عرفات.

يقول الصحافي بنجامين بارت مؤلف كتاب «حلم رام الله: رحلة في قلب السراب الفلسطيني»: «ان قراصنة الجو، خاطفو الطائرات في سبعينات القرن العشرين ورمات الحجارة في الثمانينات، الذين كان يعبدهم الثوار في العالم بأسره. تَحَوّلوا لمن يشيد بهم خبراء صندوق النقد الدولي. ويتساءل الكاتب: "هل سيعيد هذا التغير للفلسطينيين حريتهم؟" ويجيب بارت قائلا: "لا أحد يدري. أمّا اليوم، فهو يساهم أولا في ازدهار أعمال حفنة من ذوي الامتيازات". ويختتم المؤلف كتابه بقوله: "ازدهار رام الله ودخولها التدريجي إلى الحداثة المدينية قد لا يعلنان مسبقاً عن نشوء الدولة الفلسطينية، بل عن فشل هذا المشروع". ويضيف "مات جنين دولة وولدت عاصمة صغيرة".

نعم لقد تم خنق مولود عرفات ورابين وبيرز وعباس، والذي بدأ بغزة أريحا أولا ثم أوسلو وانتهى بصفقة ترامب. لقد راهن عرفات على لمّ الفدائيين وأفراد جيش التحرير الفلسطيني من دول الشتات وادخالهم فلسطين، حالما بان تجربة بيروت (دولة الفاكهاني) ستتكرر في رام الله، ولكن كما حاصره الإسرائيليون في الفاكهاني -بيروت وخرج منها، حاصروه في المقاطعة -رام الله ودسوا السم في مقره ليقتلوه شهيدا دون نياشين بطولات المعارك، وقبل ذلك قتلوا إسحاق رابين، وتركوا محمود عباس مع غصن الزيتون.   

لقد عملت إسرائيل بالدعم الأمريكي السخي وغير المشروط الى تبديد مشروع الدولتين، الذي انتجته نضالات الشعب الفلسطيني بالانتفاضات والكفاح المسلح الفلسطيني، وذلك بالزحف الاستيطاني الصهيوني وتفكيك التواجد الفلسطيني في الضفة الغربية بمعازل ومحاصرة وخنق قطاع غزة، منثم وتحويل الرئيس الفلسطيني أبو مازن من زعيم لثورة الشعب الفلسطيني الى رئيس مجلس إدارة رام الله من خلال الترتيبات الأمنية والاقتصادية.

خطاب أبو مازن في الأمم المتحدة في ظل الواقع الدولي لا يعدو كونه الا تنفيس عن غضب إدارة رام الله من ممارسات الاحتلال الاسرائيلي، لكنه لا يرق الى التعبير عن مستوى غضب الجماهير الفلسطينية، والتي حالها يقول للقيادات الفلسطينية الهرمة ارحلوا عنا، ليس غضبا، بل كضرورة لمرحلة أخرى وموجة أخرى من عنفوان ونضالات الفلسطيني على طريق الحرية. ينشر المقال في ضوء حق حرية التعبير، والآراء المنشورة تعبر عن آراء المؤلف (المؤلفين) والذي هو وحده مسؤول عنها وعن مدى صحة المعلومات الواردة، ولا تعكس بالضرورة آراء جريدة "الحواث" أو الحوادث للعرب الأمريكيين أو alhawadeth.net أو أي من محرري الجريدة أو الموقع الالكتروني .

إقرأ أيضاً

الانتخابات النصفية: فوز باهت للجمهوريين

الانتخابات النصفية: فوز باهت للجمهوريين وتحولات مرتقبة للديموقراطيين د. منذر سليمان وجعفر الجعفري أطلقت وسائل الإعلام الأميركية المختلفة العنان لتوقعاتها بفوز مرشحي الحزب الجمهوري بصورة شاملة، أطلقت عليها مصطلح "الإعصار الأحمر"، سرعان ما اصطدم بواقع أشبه بحال الانقسام العمودي في المجتمع الأميركي، بنسب متقاربة، وأتت النتائج لتعيد حال الشلل السياسي بين الحزبين، الجمهوري والديموقراطي...

بوادر التغير في العلاقات الأميركية الإسرائيلية

إعلان مكتب التحقيقات الاتحادي عن تحقيق مستقل وشيك في مقتل الصحفية الفلسطينية الأميركية شيرين أبو عاقلة ليس، كما قال أحد الصحفيين الإسرائيليين، "لحظة مفصلية" في العلاقة بين الولايات المتحدة وإسرائيل. لكن العوامل التي أدت إلى هذا القرار والتوترات الناجمة عنه تلقي الضوء على التغييرات الجارية في مواقف الولايات المتحدة تجاه إسرائيل وسلوكياتها. ودعونا نتذكر أنه بعد مقتل أبو عاقلة مباشرة، تحركت آلة ال...

الإسرائيليون وكأس العالم في قطر شروطٌ وضوابطٌ

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي شأنهم شأن الكثير من المتابعين، يحرص مشجعو كرة القدم الإسرائيليون على متابعة مباريات كأس العالم، ويرغب كثيرٌ منهم في السفر إلى قطر لحضور المبارايات في الأندية والملاعب، وتشجيع فرقهم الرياضية التي يحبونها، وألا يكتفوا بتأييدها من خلف الشاشات، أو معرفة أخبارها عبر وسائل التواصل الاجتماعي، وقد أعلن الاتحاد الرياضي الإسرائيلي أن آلافاً من المستوطنين قد اشتروا بطاقات...

سقوط الدولة العربية بين براثن الجمود والاستبداد وأجهزة المخابرات

بقلم: د. لبيب قمحاوي يمرالعالم العربي الآن بمخاضات جديدة وتغييرات َقلَبت في أصولها الكثير من المفاهيم السابقة والمتعارف عليها والتي فَقَدَ بعضها معناه، وبعضها الآخر إما في الطريق الى ذلك أو أنها اكتسبت معانٍ جديدة قد تكون بعيدة كل البعد عن ما نعرفه ونشأنا عليه . مفاهيم مثل الوطنية والحرية والسيادة والعروبة والكرامة وغيرها كثير اصبحت بالنسبة للأجيال الجديدة مصطلحات بلا معنى أو مصطلحات تفتقر ...

هبة تشرين … والأمير حسين

هبة تشرين هي جزء من الاحتجاجات الشعبية التي شهدها الاردن في ٢٠١١ ومطالبها الرئسية كانت الإصلاح السياسي والاقتصادي ومحاربة الفساد وكان للحراك الشبابي الأردني في ذيبان محافظة مأدبا الشرارة التي انطلق منها هذا الحراك الوطني والذي انضم إليه الشعب الغاضب وامتدت إلى معظم محافظات المملكة.. عقب قرار حكومة عبد الله النسور برفع الدعم عن المحروقات ورفع الأسعار للسلع الرئيسية بمعدلات غير مسبوقة …....

أكاذيب تشرتشل وأكاذيبنا

أكاذيب تشرتشل وأكاذيبنا يوسف غيشان يقول المثل الشعبي (الكذب ملح الرجال..وعيب على الل بيصدق )، وهو مثل لا نختلف – نحن الأعاريب- على تطبيقه حرفيا، حتى لو اختلفنا عليه أو معه لفظيا. قال تشرتشل:(الحقيقة مهمة، لذلك يجب أن نحميها بسياج من الأكاذيب) . المشكلة لدينا في العالم العربي أننا قمنا فعلا ببناء الأسيجة حول جميع الحقائق- ربما لأننا لم نثق بالحقيقة يوما- لكن الذي حصل معنا أننا لم نعد ...

نصف نجاح في الانتخابات النصفية الأميركية

صبحي غندور* مرّ يوم الانتخابات الأميركية دون حوادث أمنية تُذكر، وهذا في حدّ ذاته يُعتبر نجاحًا للعملية الانتخابية بعدما سادت مخاوف قبل يوم الاقتراع من إمكانيّة حدوث صدامات بين المؤيّدين والمعارضين لهذا المرشّح أو ذاك. وربما يحصل "الحزب الجمهوري" على غالبية الأعضاء في مجلس النواب، لكن لم يحصل ما كان يتوقّعه قادة هذا الحزب من "مدّ جمهوري" سيكتسح "الانتخابات النصفية"، ولذلك يمكن القول إنّ "ال...

شعوب تنام بالشقلوب

شعوب تنام بالشقلوب يوسف غيشان دراسة بريطانية تدعي بأن النوم العميق وصعوبة الاستيقاظ هي من علامات الذكاء، وهذا ما أثلج صدري وبلعومي وغدّتي النخامية، وطمأنني بأن نومنا العربي الكبير وصعوبة استيقاظنا، حتى الان، هو من علامات الذكاء الخارق الحارق المتفجر. هذا من ناحية. ومن ناحية أخرى قريبة، فقد كانت الكثير من شعوب أوروبا خلال العصور الوسطى تعتقد بأن الجزء الذي يتعب أكثر في جسد الإنسان هي الأقد...

WHAT IS HAPPENING WITH THE ECONOMY NOW?الاقتصاد الأمريكي الآن

WHAT IS HAPPENING WITH THE ECONOMY NOW? الترجمة العربية تاليا By Professor Bob A Rabboh Job growth is slowing, but demand for workers is strong. Inflation is high but not consumers are spending more in some areas, but cutting back on others. Job openings are high but falling, while layoffs are low. Current GDP third 2022 quarter increased at annual rate of 2.6 percent in the third quarter of 20...

عوامل ثقافية واجتماعية هامة في الانتخابات الأميركية

صبحي غندور* ستترك الانتخابات "النصفية" الأميركية (لكلّ أعضاء مجلس النواب وثلث أعضاء مجلس الشيوخ وعدد من حكام الولايات) المقرّرة يوم 8 نوفمبر الحالي، مزيجاً من التأثيرات السياسية داخل أميركا وخارجها. وستختلف هذه الانتخابات في معاييرها عن مثيلتها "النصفية" في السابق. فالحملات الانتخابية المشتعلة الآن تؤكّد ارتفاع نسبة القضايا الاجتماعية والثقافية في معايير الناخب الأميركي ومدى حدة الإنقسام السيا...

قطط

قطط هل قلت لكم أنني من عشاق القطط؟؟أنا كذلك، ولي معها أقاصيص وروايات وقصص عشق. وما زلت حتى الان أضع قطتي على كرشي عند محاولة النوم، ونتنافس وزوجتي وبناتي وأنا على احتضان قططنا الحالية. كانت عندي في الزمانات قطة تعشق الصحف الورقية، فما أن تراني مقبلا من الخارج – في ذلك الوقت-متأبطا صحفي وكتبي، حتى تبدأ بالتلمظ وهي تنظر إلى الصحيفة، لا بل تقفز عليها، في محاولتها اقتناصها من ي...

أبو شاكوش يعتدي على نانسي بيلوسي

قبل 11 يوما من انتخابات التجديد النصفي الامريكية اقتحم ديفيد ديبابي البالغ من العمر 42 عاما منزل نانسي بيلوسي،في سان فرانسيسكو وشوهد وهو يهوي على رأس زوجها بول البالغ من العمر 82 عاما بمطرقة "شاكوش" وكان يصيح "اين نانسي؟ اي انه كان ساعيا في عمله الارهابي التخلص من زعيمة الحزب الديمقراطي نانسي بيلوسي رئيسة مجلس النواب في الكونجرس الامريكي. فهل ظاهرة "ابو شاكوش" او العنف والارهاب المرافق لل...

الأنساق الثقافية ومعالم التراث الفكري

إبراهيم أبو عواد / كاتب من الأردن 1 تحليلُ الأنساق الثقافية الحاكمة على العلاقات الاجتماعية ينبغي أن ينطلق مِن صَيرورة التاريخ النابع مِن التُّرَاث الفكري ، بِوَصْفِه حَلْقَة الوَصْل بين المعنى الجَوهري للوُجود ، وشخصيةِ الفرد بكل تَحَوُّلاتها الذهنية وانعكاساتها الواقعية . والتُّرَاثُ الفكري لَيس تَرَاكُمًا آلِيًّا لمصادر المعرفة الخاضعة لِتَقَلُّبَاتِ الزَّمَن ، واتِّجاهاتِ السُّلطة...

شكوك في نجاح خطة بايدن لخفض التضخم

د. منذر سليمان وجعفر الجعفري تمكّن الرئيس الأميركي، جو بايدن، من تسجيل انتصار سياسي داخلي يعوّل به على وقف تدهور شعبيته، وامتداداً حزبه الديموقراطي، قبل بضعة أسابيع على بدء جولة الانتخابات النصفية. وأعانه الكونغرس "مرحلياً" على إقرار خطة اقتصادية تزيد قيمتها على 430 مليار دولار، منها 370 مليار دولار للبيئة و64 مليار دولار للصحة، عدّها بايدن "انتصاراً للشعب الأميركي الذي سيرى انخ...

المزيد...