Al Hawadeth for Arab Americans

اليوم :
  • :
  • :

الأميركيون الأفارقة.. تاريخ محذوف History, Guilt, and Justice

تاريخ النشر: 2/15/2022 7:28:57 AM

Abstract female face vector/ Depositphoto

 

The English version follows

جيمس زغبي

كل عام، وفي شهر تاريخ الأفارقة في الولايات المتحدة، أتذكر مقابلة تلفزيونية مع هاري بيلافونتي وسيدني بواتييه شاهدتها منذ أكثر من نصف قرن.

Sidney Poitier 1968.jpg

 

سيدني بوتييه

فقد لاحظ الضيفان المنحدران من أصول أفريقية، أثناء مناقشة حول أهمية تدريس تاريخ الأفارقة، أن الصراحة في تدريس التاريخ أمر ضروري إذا كان هدفنا هو سرد القصة الكاملة للتاريخ البشري، مثل مساهمات الأميركيين الأفارقة، في العلوم والطب والأدب والفنون وغيرها الكثير من المجالات التي تم تجاهلها أو تشويهها عمداً.

وأضافا أن مساهمات الأميركيين الأفارقة ليست سوى جزء مما هو مفقود. كما تغيب أيضاً المعالجة الأمينة للواقع غير الإنساني للعبودية، والإرث المقيت للفصل العنصري، وعمليات الإعدام خارج نطاق القانون، والتطهير العرقي والعنصرية المنهجية التي اتسمت بها تجربة الأميركيين الأفارقة واستمرت بأشكال مختلفة حتى الآن.

فالتاريخ الذي تعلمناه قد تم تدليسه وتطهيره من تجربة الأميركيين الأفارقة، فهو ليس زائفاً فحسب، بل مدمر ومضر أيضاً. وأقدم لكم مثالاً شخصياً. عشت في شمال غرب واشنطن العاصمة على مدى العقود الأربعة الماضية، لكني لم أعرف قصة الحي الذي أسكنه إلا في العقد الماضي.

فقبل قرن، قامت شركة «تشيفي تشيس لاند» بتشييد الحي ليكون منطقة مخصصة بالكامل للبيض «بحكم التعاقد»، وكان هذا يعني أنه بموجب القانون لا يمكن بيع أي منازل للعائلات من أصول أفريقية. ومع نمو الحي، نشأت الحاجة إلى بناء مدارس لاستيعاب العائلات البيضاء التي انتقلت إليها. ولبناء مدارس ابتدائية وثانوية، وقع الاختيار على مناطق كان يقطنها عبيد سابقون تم تحريرهم وكانوا يعيشون في هذه المنطقة منذ ما قبل الحرب الأهلية، أي قبل فترة طويلة من المواثيق العنصرية لشركة «تشيفي تشيس لاند».

وأصدرت الشركة، في عمل لا يمكن وصفه إلا بأنه «تطهير عرقي»، أمراً حكومياً بطرد مئات من عائلات الأفارقة من منازلهم. وشعرت بصدمة بعد أن علمت لأول مرة بشأن التطهير العرقي في عشرينيات القرن الماضي في الحي الذي أسكنه. وكان أحد أولادي يذهب إلى المدرسة الابتدائية الناتجة عن ممارسات التطهير تلك، وعلى مدار عقد، دربت فريق بيسبول في الملعب المجاور للمدرسة. فقد كنا نلعب على أرض مسروقة ولم نكن نعرف. وعندما ساقنا هذا البحث إلى مجلس المدينة ورئيس البلدية، لم يكن أي منهم يعرف أيضاً هذا التاريخ. ثم عثرنا على قصة في «واشنطن بوست» تعود لعام 1931، أي بعد عامين فقط من طرد عائلات الأفارقة.

وذكرت قصة «واشنطن بوست» أن مدارس جديدة يتم بناؤها على «التلال الخضراء المتدرجة» في شمال غرب واشنطن، كما لو أن الأرض كانت شاغرة، وفي محو لعمليات الإخلاء والهدم. وعندما علمنا المزيد عن مجتمع الأفارقة هذا والطريقة التي كُتب بها، شعرنا بالعار والذنب بسبب الظلم الذي حدث. وشكلنا مجموعة تمكنت، في نهاية المطاف، من التعرف على القصة، وتغيرت الأسماء في المنطقة لتضم أسماء عائلات أفريقية عاشت هناك، وأقيمت لافتات تاريخية على الموقع تحكي قصة نزع ملكية الأميركيين الأفارقة. لقد كانت ملكيات صغيرة لكن كان يتعين تقديم تعويض مقابلاً لها.

وفي هذا السياق، من اللافت للنظر أنه خلال شهر تاريخ الأفارقة لهذا العام، تتحرك الهيئات التشريعية في 15 ولاية لإقرار مشروعات قوانين من شأنها تقييد تدريس تاريخ الأفارقة. وعلى سبيل المثال، ينص تشريع في فلوريدا على ما يلي: «لا يتحمل الفرد، بحكم عرقه أو نوعه، المسؤولية عن الأفعال التي ارتكبها في الماضي أفراد آخرون من نفس الجنس أو النوع... يجب ألا يشعر الفرد بعدم الراحة أو الذنب أو الكرب، أو أي شكل آخر من أشكال الضيق النفسي بسبب عرقه».

لكن مشروع القانون هذا على خطأ. فنحن بحاجة إلى معرفة تاريخ الأميركيين الأفارقة الذين تم استبعاد مساهماتهم، ونريد معرفة الآلام التي كابدها الأميركيون الأفارقة منذ اللحظة التي وطأت فيها أقدامهم هذه الشواطئ حتى يومنا هذا. والأهم من هذا، يتعين علينا الشعور «بعدم الراحة والذنب والألم والضيق» النفسي. ويتعين علينا الشعور بكل هذا لأننا لا نستطيع أبداً تصحيح خطايا الماضي، ما لم نعرفها ثم نعمل على معالجة تركتها.

...

History, Guilt, and Justice

 

Dr. James J. Zogby © published on February 11, 2022 - Washington Watch

 

Every year during Black History Month in the United States, I recall a televised interview with Harry Belafonte and Sidney Poitier I watched over a half century ago. Discussing the importance of teaching Black history, they noted that its explicit teaching was necessary if our goal is to tell the full story of human history, as the contributions of Black Americans — in science and medicine, literature and the arts, and so many other fields — have been deliberately ignored or distorted.

They added that contributions of Black Americans are only part of what’s missing. Also absent is an honest treatment of the dehumanizing reality of slavery, the vicious legacy of segregation, lynchings, and the ethnic cleansing and systemic racism that have defined much of the Black American experience and that continue in different forms until today. Because the history we have learned has been so whitewashed and shorn of the Black experience, it is not only false, but also destructive and hurtful.

A personal example: While we've lived in Northwest Washington, DC for the last four decades, only in the last decade have I learned the story of my neighborhood. Built a century ago by the Chevy Chase Land Company (CCLC), the entire area was "covenanted" white — meaning that by law no homes could be sold to Black families. As the neighborhood grew, a need arose to build schools to accommodate the White families who had moved in. The land chosen for the elementary and high schools were areas that had been settled by freed Black slaves who had lived there since before the Civil War — long before the CCLC’s racist covenants. In an act that can only be described as "ethnic cleansing," the CCLC secured a government order evicting hundreds of Black families from their homes. 

 

When I first learned about this 1920s ethnic cleansing in my own neighborhood, I was in shock. One of my children had gone to the resulting elementary school, and for a decade I had coached a baseball team that played on the adjacent field. We had been playing on stolen land and didn't know it.

When we took this research to the city council and the mayor, none of them knew this history either. We found a Washington Post story from 1931 — just two years after the evictions — that mentioned new schools being built on the "rolling green hills" in Northwest Washington as if the land had been vacant, erasing the evictions and demolitions.      

As we learned more about this Black community and how its destruction had been written out of history, we felt shame and guilt at the injustice that had been done. We formed a group that was eventually able to get the story recognized, the name of the field changed to include the name of the Black families who had lived there, and historical signage erected on the site telling the story of Black American dispossession. It was small but needed recompense.  

In this context, it's striking that during this year’s Black History Month, 15 state legislatures are moving to pass bills that would limit the teaching of Black history. As an example, the legislation in Florida reads:

“An individual, by virtue of his or her race or sex, does not bear responsibility for actions committed in the past by other members of the same race or sex... An individual should not be made to feel discomfort, guilt, anguish, or any other form of psychological distress on account of his or her race.”

The bill is dead wrong. We need to know Black history, about the Black Americans whose contributions have been left out, and about the horrific pain endured by Black Americans from the moment they set foot on these shores to the present day. Most importantly, we need to feel "discomfort, guilt, anguish...distress." We all need to feel it because we can never correct the sins of the past, unless we know them and then work to address their legacy.

While reflecting on this connection between history and guilt, I recalled a personal experience a half century ago.  My wife Eileen and I were flying home from a visit we had made to Lebanon and Jordan for the purpose of conducting research for my doctoral dissertation. I spent considerable time in Palestinian refugee camps documenting stories of the Nakba. Palestinians told me of their forced expulsions, showed me faded pictures of the homes they left behind, and their fervent desires to return. One said to me: "The Jews say they remembered after 2,000 years. For me, it's only been 23 years. How can they not understand that I want to go back to my home?"

With these heartbreaking stories still fresh in my mind, we boarded a connecting flight in London heading back to the US. While on the trip back, a young woman approached me. She had been a student of mine a year earlier. I asked her where she had been and she replied enthusiastically, "I just went home, my true home." I said, "But you're from Philadelphia, aren't you?" She acknowledged that was where she had been born, but a summer in Israel had helped her to discover her "true home."

In the years after 1948, Israel had seized the homes of those urban Palestinians who had fled, turning them over to new Jewish immigrants, and demolished 483 entire Palestinian villages that had been evacuated. The Jewish National Fund had planted forests on the sites of these villages in an effort to complete their erasure from history and memory.

And so there I was, on a flight back to the US still processing the loss experienced by so many Palestinians, speaking with a young euphoric American who had no knowledge of any of this. I did not use our time over the Atlantic to give her a history lesson, to make her feel "discomfort, guilt, anguish...distress." But I did resolve to make this my life's work. Whether it's Americans who need to learn about what we did to Native Americans and Blacks; the British who need to understand the impact of their oppression of Ireland or the Indian sub-continent; the French who must make recompense for the horrors they inflicted on the Arabs of North Africa; or so many others, too numerous to list — we need to remember and teach our children a full human history, to feel discomfort and guilt for what was done to innocents, and find ways to end the legacy of the injustices that were perpetrated in our names.

 

Source: Arab American Institute

 

إقرأ أيضاً

مجلس الشيوخ الأميركي يقر مشروع قانون لأمان حمل السلاح

مجلس الشيوخ الأميركي يقر مشروع قانون لأمان حمل السلاح أقر مجلس الشيوخ الأميركي، في وقت متأخر من مساء أمس الخميس، حزمة إجراءات وصفت بالمتواضعة قدمها أعضاء من الحزبين الجمهوري والديمقراطي تتعلق بأمن حيازة الأسلحة، حتى مع توسيع المحكمة العليا حقوق حمل السلاح من خلال حكم يقضي بأن للمواطنين حقا دستوريا في حمل المسدسات بالأماكن العامة للدفاع عن النفس ويوضح قرار المحكمة "التاريخي" وإجراء مجلس الشيوخ ا...

Inflation Takes a Bite Out of Americans' Savings التضخم يقلص مدخرات الامريكيين

بالعربية تاليا ترجمة الحوادث By Felix Richter Jun 20, 2022, from STATISTA As prices for everyday purchases continue to surge in the United States, many families struggle to make ends meet. And even among those who manage to keep their standard of living and pay all their bills, something’s got to give. According to data from the U.S. Bureau of Economic Analysis, Americans are now sav...

تعويض مالي صادم لأمريكي بعد قضائه 20 عام على جريمة لم يرتكبها

تعويض مالي صادم لأمريكي بعد قضائه 20 عام على جريمة لم يرتكبها واشنطن – وكالات : نال أمريكي تسوية سيحصل بمقتضاها على 11.7 مليون دولار ستدفعها بلدية أيداهو فولز في ولاية أيداهو، تعويضا عن فقدان حريته 20 عاما قضاها في السجن عن جريمة اغتصاب وقتل لم يرتكبها. وتمكن كريستوفر تاب (45 عاما) والذي أدين في القضية في عام 1998، من تبرئة ساحته بفضل تقنية الحمض النووي من خلال ما يعرف باسم “مشروع ال...

Juneteenth"جونتينث" يوم انعتاق العبيد

We recognize June 19th as a day of freedom, reflection, and family for so many in our nation. Juneteenth commemorates the day in 1865 when all enslaved people were finally freed in the United States. At AlHawadeth, we are proud to join in this celebration of unity, equality and progress. photo is google browser screenshot for some events Read more اقرأ اكثر نحن نعترف بيوم 19 يونيو كيوم لل...

بايدن : زيلينسكي لم يستمع إلى التحذيرات بشأن الغزو الروسي

بايدن : زيلينسكي لم يستمع إلى التحذيرات بشأن الغزو الروسي الحوادث - وكالات أكد الرئيس الأميركي، جو بايدن ، أن نظيره الأوكراني، فولوديمير زيلينسكي، لم يُرِد سماع التحذيرات الأميركية قبل العملية العسكرية الروسية في أوكرانيا وقال بايدن خلال حفل استقبال في لوس أنجلس لجمع الأموال للحزب الديموقراطي: «اعتقد كثير من الناس أنني أبالغ، عندما تحدّثت عن هجوم روسي على أوكرانيا قبل أن يبدأ»و...

الحالة الاقتصادية الراهنة في أمريكا وتأثيرها على الانتخابات المقبلة، بل على الحزب الديمقراطي ككل

الحالة الاقتصادية الراهنة في أمريكا وتأثيرها على الانتخابات المقبلة، بل على الحزب الديمقراطي ككل بقلم شعلان عليان من المعروف أن بايدن، كان يكره الصين ومناهضا لها حتى قبل خوضه الانتخابات، وعندما أصبح رئيسا زاد هذا الكره لأنه أصبح ممزوجا بقوة منصب الرئاسة، فقد ناصب بايدن أكبر قوتين اقتصاديتين في العالم العداء، الصين وروسيا. وهذا أثر كثيرا على الوضع الاقتصادي والمالي الراهن في الولايات المتحدة، وأ...

فعاليات ومظاهرات ضخمة في مدن امريكية عدة تنديداً بجريمة اغتيال الصحفية شيرين ابو عاقلة تزامنًا مع ال

**** الحوادث لعرب امريكا/ بروكلين- نيويورك. كتب زياد النجار، ** ‏ نظم في بروكلين/ نيويورك مظاهرة حاشدة شارك فيها الآلاف من نشطاء مؤسسات المجتمع المدني بما في ذلك منظمات يهودية امريكية . جنباً الى جنب مع العديد من المنظمات الفلسطينية والعربية الامريكية في هذه المظاهرة للتنديد باغتيال الزميلة شيرين ابو عاقلة على يد قوات الاحتلال الاسرائيلية والمطالبة بتقديم...

اخبار حرب اوروبا، روسيا اوكرنيا- مايو2022

Depositphotos/ Author sonerbakir بايدن‭ ‬يعلن‭ ‬حزمة‭ ‬جديدة‭ ‬من‭ ‬المساعدات‭ ‬الأمنية‭ ‬ومجلس‭ ‬الأمن‭ ‬يصدر‭ ‬أول‭ ‬موقف‭ ‬موحد‭ ‬بشأن‭ ‬الحرب‭ ‬في‭ ‬أوكرانيا أعلن‭ ‬الرئيس‭ ‬الأميركي‭ ‬جو‭ ‬بايدن‭ ‬عن‭ ‬حزمة‭ ‬جديدة‭ ‬من‭ ‬المساعدة‭ ‬الأمنية‭ ‬التي‭ ‬ستقدم‭ ‬لأوكرانيا‭ ‬تضم‭ ‬ذخائر‭ ‬مدفعية‭ ‬ورادارات‭ ‬ومعدات‭ ‬أخرى،‭ ‬فيما‭ ‬صدر‭ ‬أول‭ ‬موقف‭ ‬موحد‭ ‬لمجلس‭ ‬الأمن‭ ‬بشأن‭ ‬الأو...

الاعلان عن نتائج هجرة القرعة لأمريكا 2023 و2022 (اللوتري) وطرق الهجرة الشرعية

الصورة Depositphotos/ Author krisrobin الاعلان عن نتائج هجرة القرعة لأمريكا 2023 و2022 (اللوتري) Electronic Diversity Visa Program الحوادث لعرب أمريكا: اعلنت وزارة الخارجية الامريكية على موقعها الالكتروني الخاص ببرنامج تأشيرة التنوع الالكتروني عن مواعيد التحقق من نتائج المشاركين كما يلي: - التحقق من نتائج المشاركين- حالة المشارك لعام 2023 يمكن للمشاركين لعام DV-2023 إدخال معلومات الت...

منظمة‭ ‬الدول‭ ‬الأميركية‭ ‬تعلق‭ ‬عضوية‭ ‬روسيا‭ ‬كمراقب‭ ‬دائم

منظمة‭ ‬الدول‭ ‬الأميركية‭ ‬تعلق‭ ‬عضوية‭ ‬روسيا‭ ‬كمراقب‭ ‬دائم ‭ ‬واشنطن‭ ‬ـ‭ ‬أ‭ ‬ف‭ ‬ب‭ :‬– ‭ ‬علّقت‭ ‬منظمة‭ ‬الدول‭ ‬الأميركية‭ ‬عضوية‭ ‬روسيا‭ ‬بصفتها‭ ‬مراقبا‭ ‬دائما‭ ‬لدى‭ ‬المنظمة،‭ ‬إلى‭ ‬أن‭ ‬“تنهي‭ ‬أعمالها‭ ‬العدائية”‭ ‬وتسحب‭ ‬قواتها‭ ‬من‭ ‬أوكرانيا‭.‬ وتبنّى‭ ‬المجلس‭ ‬الدائم‭ ‬الذي‭ ‬يُعَدّ‭ ‬الهيئة‭ ‬التنفيذية‭ ‬في‭ ‬هذا‭ ‬التكتل‭ ‬الإقليمي،‭ ‬القرار‭ ‬بغ...

مكافأة‭ ‬50‭ ‬ألف‭ ‬دولار‭ ‬لأي‭ ‬معلومات‭ ‬عن‭ ‬مُطلق‭ ‬النار‭ ‬بنيويورك‭ ‬والشرطة‭ ‬تكشف‭ ‬تفاصيل‭

مكافأة‭ ‬50‭ ‬ألف‭ ‬دولار‭ ‬لأي‭ ‬معلومات‭ ‬عن‭ ‬مُطلق‭ ‬النار‭ ‬بنيويورك‭ ‬والشرطة‭ ‬تكشف‭ ‬تفاصيل‭ ‬الهجوم نيويورك‭- ‬الأناضول‭- ‬متابعات‭: ‬نشرت‭ ‬شرطة‭ ‬مدينة‭ ‬نيويورك،‭ ‬صورة‭ ‬رجل‭ ‬قالت‭ ‬إنه‭ ‬“محل‭ ‬اهتمام”‭ ‬في‭ ‬التحقيق‭ ‬بشأن‭ ‬حادثة‭ ‬إطلاق‭ ‬النار‭ ‬في‭ ‬إحدى‭ ‬محطات‭ ‬المترو‭ ‬في‭ ‬المدينة‭.‬ وقالت‭ ‬الشرطة‭ ‬على‭ ‬“تويتر”‭ ‬إن‭ ‬الشخص‭ ‬اسمه‭ ‬فرانك‭ ...

إدارة‭ ‬بايدن‭ ‬تعلق‭ ‬محادثات‭ ‬النفط‭ ‬مع‭ ‬رئيس‭ ‬فنزويلا‭ ‬

إدارة‭ ‬بايدن‭ ‬تعلق‭ ‬محادثات‭ ‬النفط‭ ‬مع‭ ‬رئيس‭ ‬فنزويلا‭ ‬ ميامي ‭ ‬–‭ ‬د‭ ‬ب‭ ‬أ‭ / ‬ت‭ ‬ك‭ ‬أ‭ - ‬علقت‭ ‬إدارة‭ ‬الرئيس‭ ‬الأمريكي‭ ‬جو‭ ‬بايدن‭ ‬محادثات‭ ‬النفط‭ ‬مع‭ ‬رئيس‭ ‬فنزويلا‭ ‬نيكولاس‭ ‬مادورو‭ ‬بعدما‭ ‬تلقت‭ ‬ردا‭ ‬معاكسا‭ ‬من‭ ‬نواب‭ ‬الحزبين‭ ‬الديمقراطي‭ ‬والجمهوري‭ ‬والمعارضة‭ ‬الديمقراطية‭ ‬في‭ ‬الدولة‭ ‬الواقعة‭ ‬بأمريكا‭ ‬اللاتينية‭.‬ وذكرت‭ ‬مصادر‭ ‬أمريكية...

تصاعد منسوب التحذير من نشوب حرب أهلية أميركية

د. منذر سليمان وجعفر الجعفري إمكانية تجدّد الحرب الأهلية في الولايات المتحدة أضحت مادة متداولة على منابر المؤسّسات الإعلامية الأميركية المتنوّعة، بعد أن كانت محصورة على نطاق ضيّق بين أوساط ما يسمّى اليسار أو بقايا أنماط التيارات اليسارية المتعددة. النخب السياسية والاقتصادية الاميركية النافذة عبّرت عن مخاوفها عبر صحيفة "نيويورك تايمز"، 18 كانون الثاني/يناير 2022 ، وكذلك عبّرمعهد كا...

واشنطن‭ ‬تكرر‭ ‬أن‭ ‬روسيا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تهاجم‭ ‬أوكرانيا‭ ‬ في‭ ‬أي‭ ‬وقت

واشنطن‭ ‬تكرر‭ ‬أن‭ ‬روسيا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تهاجم‭ ‬أوكرانيا‭ ‬ في‭ ‬أي‭ ‬وقت واشنطن‭: ‬كرر‭ ‬البيت‭ ‬الأبيض‭‭ ‬التأكيد‭ ‬أن‭ ‬روسيا‭ ‬يمكن‭ ‬أن‭ ‬تشن‭ ‬هجوما‭ ‬على‭ ‬أوكرانيا‭ ‬“في‭ ‬أي‭ ‬وقت”،‭ ‬وذلك‭ ‬في‭ ‬حين‭ ‬بلغ‭ ‬التوتر‭ ‬أشده‭ ‬بين‭ ‬موسكو‭ ‬والغرب‭.‬ ومن‭ ‬المقرر‭ ‬أن‭ ‬يحضر‭ ‬الرئيس‭ ‬الامريكي‭ ‬جو‭ ‬بايدن‭ ‬اجتماعا‭ ‬نادرا‭ ‬لمجلس‭ ‬الأمن‭ ‬القومي‭ ‬في‭ ‬شأن‭ ‬الأزمة‭ ‬ال...

المزيد...